Posted by & filed under General.

يصادف اليوم تاريخ إنطلاق Aliphia . تاريخ سوف نتذكره دائما و سنسعى جاهدين لأن نكون في المستوى من خلال تقديم أفضل الخدمات للراغبين بالتقدم و النجاح.

سجلت التكنولوجيا الجديدة ثورة مذهلة في جميع أنحاء العالم و في جميع الميادين حيث إن هذا التطور التكنولوجي غير المفاهيم و الأنماط التي إعتدنا عليها في إدارة الأعمال. وجب علينا بذلك أن نتبع إتجاه الاختراعات والتطورات التي أفرزتها المجتمعات الحديثة و مواكبة هذا التطور.سعينا إذا إلى ابتكار و توفير طرق جديدة الجديد للعمل و تفعيل الإعتماد على أدوات إلكترونية حديثة تلبي احتياجات السوق العربية.

كون مستهدفينا همالشركات الصغيرة و أصحاب المشاريع الحرة لم يكن من الصعب أن نفهم احتياجاتهم. فطرحنا سؤالا مهما، حول محور معاملاتنا المهنية و ما يعد الأكثر استعمالا في أي مشروع أو عمل: الفواتير،الدفعات،عروض الأثمة التي ترسل كل يوم و خصوصا سرعة الإستجابة و أهمية و جودة الخدمة التي توفر للعملاء !

انتهى زمن الفواتير على Excel و زمن البرامج التي تأخذ الوقت،الجهد و المال الكثير لتركيبها و البدء بالعمل بها ! اليوم في خضم المنافسة القاسية يجب أن تكون فعال و توفر نسبة كبيرة من الوقت و التكايف. كل هذه النقاط درست وعملنا عليها جاهدا لجعلها أسرع و أكثر سهولة في البرنامج.

Aliphia يسمح بهذا المعنى بإنشاء عروض الأسعار و الفواتير وتخصيصها و إرسالها بسرعة والحصول على مجال للرد في الحين. إنه برمج أيضا ليوفر لك فرصة لاستلام دفعاتك عن طريق باي بال دون السفر إليها أو انتظارها لأيام . هذا بالإضافة إلى خاصيات لمتابعة نشاطك باستخدام الرسوم البيانية والتقارير.

Aliphia هو أكثر من هذا، أردت فقط إعطاء لمحة ونظرة عامة عن الدوافع والحوافز التي لعبت دوراً هاماً في برمجة هذا النظام. يمكنك في أي وقت تقديم مقترحاتك أو أرسال تشجيعاتك على المنتدى أو عن طريق الاتصال بنا مباشرة. سوف نكون حقا سعداء باتصالك و اهتمامك !

تاريخ اليوم يصادف بداية المغامرة، ستكون هناك تغييرات،تعديلات وإضافات بعد ذلك. أننا لن تتوقف عند هذا الحد، هذه تعتبر مجرد خطوة للمضي قدما إن شاء الله.